الثلاثاء, 18 يناير 2022 09:48 مساءً 0 170 0
مصر: اشاعات تهدف للإضرار بعلاقتنا الإقتصادية مع السودان
مصر: اشاعات تهدف للإضرار بعلاقتنا الإقتصادية مع السودان
مصر: اشاعات تهدف للإضرار بعلاقتنا الإقتصادية مع السودان

الخرطوم : نادر عبد لله حلفاوي

قدم المستشار التجاري ، طارق قشوع رئيس المكتب التجاري المصري بالخرطوم رؤية متكاملة للتبادل التجاري بين البلدين خلال الأعوام الماضية ورؤية مستقبلية للدفع بالعلاقات في اطار التكامل الاقتصادي المشترك .

وقال المستشار طارق قشوع فى تنوير صحفي بالقنصلية المصرية بالخرطوم بحضور المستشار الإعلامي بالسفارة عبد النبي صادق والقنصل العام بالسفارة أحمد عدلي إن هناك اتفاقيات عديدة تحكم العلاقات التجارية بين البلدين إضافة إلى مذكرات التفاهم الموقعة بين الجانبين المصري والسوداني.

وأشار المستشار التجاري إلى أن حجم التجارة بين البلدين لا يرقى إلى العلاقات التاريخية القوية بينهما، لافتا إلى أن الصادرات المصرية إلي السوق السوداني خلال الفترة من يناير إلي يونيو ٢٠٢١ بلغت قيمتها ٤١٩ مليون دولار أمريكي في حين بلغت الواردات المصرية من السودان خلال نفس الفترة حوالي ما يقدر بنحو ٢٩٩ مليون أمريكي . واضاف : بالنظر الي نفس الفترة من عام ٢٠٢٠ فان قيمة الصادرات المصرية قد بلغت نحو ما يقرب من 172.3 مليون دولار ،اما واردات مصر من السودان خلال الفترة من يناير إلي يونيو 2020 قد بلغت قيمتها ما يقرب من حوالي 119،5 مليون دولار .

وأشار  قشوع إلي أن الصادرات المصرية إلي السودان خلال الفترة يناير إلي يونيو 2021 ارتفعت  بنسبة 143% مقارنة بنفس الفترة من عام 2020 كما ارتفعت الواردات المصرية من السودان خلال تلك الفترة بنسبة 150.2 % مقارنة بالفترة يناير إلي يونيو 2021.

وكشف بان الاستثمارات المصرية في السودان التي تم التصديق عليها خلال الفترة من عام 2016 الي 2000 والتي تتضمن الاستثمارات المصرية والمشتركة مع  السودان  فقد بلغت عدد المشروعات 258 مشروعا بقيمة 3، 8 مليار دولار امريكي في القطاعات  الخدمية والصناعية والزراعية .

وأكد أن المرحلة الحالية تشهد تقارب شديد بين القيادة السياسية في البلدين مما سيكون له عامل رئيسي في زيادة حركة التجارة والاستثمار.

وأفاد المستشار بأن هناك بان هناك مشروعات الربط الكهربائي بين البلدين جاري تنفيذها ،وقد بدء مشروع الربط بين شبكتي الكهرباء في مصر والسودان في 3 / 4 /2020 بقدرة أولية 60 ميجا وات وقد اكتمل مد الشبكة الي الولايات الشمالية بالسودان ، ومن المنتظر ان تصل الي 70 ميجا وات ، وابان ان المرحلة الثانية من الربط تستهدف  امداد السودان بقدرة تصل الي 300 ميجا وات وقال ان الدولتان تدرسان التوسع في المشروع ليصل الي 3000 ميجا وات .

واستعرض أهم الاتفاقيات الاقتصادية التجارية بين البلدين منها اتفاقية تجمع الكوميسا، اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات المتبادلة واتفاقيتان بين مجلس الأعمال المصري السوداني المشترك، واتفاق تعاون بين الاتحاد العام لاصحاب العمل السوداني والإتحاد العام للغرف التجارية المصرية لتنشيط أعمال مجلس الأعمال السوداني المصري

وثمن المستشار  طارق قشوع جهود الحكومة السودانية في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين خاصة في مجال الإستثمار الصناعي في السودان، مؤكداً رغبة دولة مصر في توسيع دائرة الإستثمار بالسودان مضيفاً أن مشروعات مصرية عديدة شيدت في السودان الشقيق تركزت في القطاعات الصناعية والزراعية والخدمية. مؤأمنا على ضرورة الاستفادة من القطاع الخاص بصورة كبيرة في كافة المجالات

ونفي قشوع في سؤال عن إعادة تصدير المنتجات السودانية للأسواق العالمية بأنها منتج مصري  مثل الصمغ العربي والكركدي ، نفي بشدة أن يتم هذا الأمر من الجانب المصري وقال لا يمكن ان يتم هذا اذا افترضا الا بوجود شهادة منشا للمنتج المعنى  وان هذه الإشاعات تهدف للإضرار باقتصاد البلدين مضيفاً أن مصر لا تسمح إطلاقا بتهريب المنتجات السودانية وتعمل في هذا الجانب بقوة.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

بلوك المقالات

الأخبار

الصور

الصوتيات

اعلانات اخبار اليوم