السبت, 26 نوفمبر 2022 09:08 صباحًا 0 190 0
لويس هيرنانديز: قطر تشهد أجواءً مونديالية مبهرة داخل استادات البطولة وخارجها
لويس هيرنانديز: قطر تشهد أجواءً مونديالية مبهرة داخل استادات البطولة وخارجها

 

 

 

أسطورة الكرة المكسيكية يتوقع وصول البرازيل وفرنسا وإنجلترا للأدوار النهائية

 

الدوحة، اخبار اليوم  أكد أسطورة كرة القدم المكسيكية، وسفير كأس العالم FIFA قطر 2022، لويس هيرنانديز، أهمية تنظيم قطر لأول نسخة مونديالية في العالم العربي، في تعزيز مكانتها ودفع عجلة التنمية في البلاد، معرباً عن تمنياته بأن تنقل البطولة للعالم صورة إيجابية عن دولة قطر ومنطقة الشرق الأوسط.

ووصف النجم المكسيكي الأجواء المونديالية في قطر بأنها مبهرة داخل الاستادات وخارجها، وقال إن الجميع متحمس والروح الاحتفالية والبهجة حاضرة في كل مكان في قطر، وأنه شخصياً يستمتع بهذه الأجواء منذ وصوله إلى الدوحة لحضور فعاليات المونديال.

وأضاف هيرنانديز في حوار لموقع (Qatar2022.qa)، أنه يتطلع لحضور العديد من الفعاليات خلال فترة وجوده في قطر، موضحاً أنه شارك في أنشطة كثيرة بصفته سفيراً لكأس العالم، ومنها التواصل مع الأطفال لدعم كرة القدم والرياضة، مؤكداً أهمية زيادة مشاركة الأطفال والشباب في الأنشطة الرياضية.

وحول توقّعات نجم المكسيك، الذي شارك في كأس العالم مرتين، لمنتخب بلاده في مونديال قطر، قال هيرنانديز إن المكسيك تحظى دائماً بفرصة للفوز ببطولة كأس العالم، وأوضح: "سأكون في غاية السعادة إن أحرزت المكسيك اللقب، ولكن تحقيق هذا الهدف صعب للغاية في المونديال الحالي، يكفينا بلوغ ربع النهائي كما فعلنا في نسخ سابقة."

وأشار سفير مونديال قطر 2022، الذي شارك مع المكسيك في 85 مباراة سجل خلالها 35 هدفاً، إلى أنه يتطلع لمتابعة عدد من المنتخبات بجانب منتخب بلاده، أبرزها منتخب السامبا البرازيلي، وفرنسا وإنجلترا، خاصة بعد ظهورهما الجيد في مباراتيهما الافتتاحيتين ضد إيران وأستراليا، واختتم حديثه قائلاً: "أعتقد أن هذه المنتخبات الثلاثة مرشحة بقوة لتحقيق أفضل النتائج في المونديال."

وكان منتخب المكسيك طرفاً في أول مباراة في تاريخ كأس العالم أمام فرنسا في أوروغواي عام 1930، ويخوض منافسات كأس العالم للمرة السابعة عشرة في تاريخه، وسيشارك تلقائياً في النسخة المقبلة من كأس العالم التي ينظمها بالشراكة مع الولايات المتحدة الأمريكية وكندا. وقد نجح الفريق في الوصول إلى دور ثمن النهائي في النسخ السبعة الأخيرة من المونديال، وكان أفضل إنجاز في تاريخه هو التأهل إلى ربع النهائي خلال النسختين الوحيدتين اللتين استضافتهما المكسيك في عامي 1970 و1986.

واستهل المنتخب المكسيكي مبارياته في مونديال قطر2022 بلقاء بولندا يوم الثلاثاء الماضي، حيث تقاسم الفريقان النقاط بعد تعادلهما السلبي. ويستعد الفريق لمواجهة صعبة السبت المقبل عندما يلاقي المنتخب الأرجنتيني الجريح الذي مُني بخسارة كبيرة من المنتخب السعودي في مفاجأة مدوية قد تكون الأكبر في تاريخ المونديال، قبل أن يختتم لقاءاته بمواجهة الأخضر السعودي في لقاء حاسم يوم الأربعاء 30 الجاري.

وبإمكان المشجعين الراغبين في حضور مباريات كأس العالم قطر 2022، التي تقام منافساتها في ثمانية استادات مونديالية، التعرف على آخر المستجدات عن التذاكر وأماكن الإقامة وبطاقة هيّا، عبر زيارة هذا (الرابط).

محة عن اللجنة العليا للمشاريع والإرث

أنشأت دولة قطر اللجنة العليا للمشاريع والإرث في عام 2011 لتتولى مسؤولية تنفيذ مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة نسخة تاريخية مبهرة من بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022، ووضع المخططات، والقيام بالعمليات التشغيلية التي تجريها قطر كدولة مستضيفة للنسخة الأولى من المونديال في العالم العربي والشرق الأوسط، بهدف الإسهام في تسريع عجلة التطور وتحقيق الأهداف التنموية للبلاد، وترك إرث دائم لدولة قطر، والمنطقة، والعالم.

ستسهم الاستادات والمنشآت الرياضية الأخرى ومشاريع البنية التحتية التي أشرفنا على تنفيذها بالتعاون مع شركائنا، في استضافة بطولة متقاربة ومترابطة، ترتكز على مفهوم الاستدامة وسهولة الوصول والحركة بشكل شامل. وبعد انتهاء البطولة، ستتحول الاستادات والمناطق المحيطة بها إلى مراكز نابضة بالحياة المجتمعية، مشكّلة بذلك أحد أهم أعمدة الإرث الذي نعمل على بنائها لتستفيد منها الأجيال القادمة.

وتواصل اللجنة العليا جهودها الرامية إلى أن يعيش ضيوف قطر من عائلات ومشجعين قادمين من شتى أنحاء العالم أجواء بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بكل أمان، مستمتعين بكرم الضيافة الذي تُعرف به دولة قطر والمنطقة.

وتسخّر اللجنة العليا التأثير الإيجابي لكرة القدم لتحفيز التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية في جميع أرجاء قطر والمنطقة وآسيا، وذلك من خلال برامج متميزة، مثل الجيل المبهر، وتحدي ٢٢، ورعاية العمال، ومبادرات هادفة مثل التواصل المجتمعي، ومعهد جسور، مركز التميز في قطاع إدارة الرياضة وتنظيم الفعاليات الكبرى بالمنطقة.

 

 

 

 

 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

Hassan Aboarfat
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

بلوك المقالات

الأخبار

الصور

الصوتيات

اعلانات اخبار اليوم