منذ 6 يوم و 2 ساعة 0 1 0
نواب برلمانيون: الموسم الصيفي تقابله تحديات كبيرة في عدم توفر الجازولين
نواب برلمانيون: الموسم الصيفي تقابله تحديات كبيرة في عدم توفر الجازولين

أم درمان: الحاج عبد الرحمن الموز

جدد نواب البرلمان مخاوفهم من التحديات الكبيرة والجسيمة التي تواجه الموسم الزراعي الصيفي والمتمثلة في عدم توفر الجازولين ودعا البعض رئيس البرلمان للتدخل لإنقاذ الموسم والتأكد من وصول الجازولين الى مناطق الزراعة قبل أن تغلق الأمطار الطرق. وقال العضو مضوي الشيخ التوم أن الجازولين الذي تم توفيره للتركتر الواحد لا يكفي سوى لحراثة (30) فدان فقط.

وقال على محمد احمد سليمان الاحيمر من الحزب الاتحادي الأصل أن الموسم تقابله تحديات جسيمة على رأسها أزمة الوقود وأضاف خلال التداول حول بيان وزير الزراعة حول النصف الأخير من العام 2017م والربع من العام 2018م أن المشاريع المطرية تمثل 90% من الزراعة واذا لم يتوفر الجازولين فان الموسم لن ينجح وأشار مولانا عثمان ادم نمر رئيس لجنة التشريع والعدل وحقوق الإنسان بالبرلمان ان جملة من الشكاوي وردت لرئيس البرلمان حول عدم تمويل الجمعيات الزراعية التي فاق عددها (537) لكنه أشار الى ان المزارعين توقفوا عن الإنتاج بسبب القانون. وقال ان القانون ممتاز بيد ان تطبيقه يواجه مشاكل وانه لم يطبق سوى في الجزيرة والسوكي.

وقال النائب عدلان محمود عدلان أن مساحة القطن بالجزيرة تبلغ (116) ألف فدان 40 ألف منها تموله الشركات بينما 70 ألف تمويل ذاتي وأشار الى ان البنك الزراعي يرفض بيع الأسمدة بالكاش مما يدفع المزارعين لشرائها بضعف سعرها من السوق حيث بلغ جوال اليوريا (600) جنيه و (800) للداف.

ودعا صديق يوسف موسى رئيس البرلمان للتدخل لحل أزمة جازولين الزراعة وأشار الى ان الجاز لم يتوفر حتى الآن بالصورة الكافية رغم بداية التحضير للموسم.

وقال مبارك على عبد الله ثمرة أن المبيدات التي رش بها القمح في الموسم الماضي كانت فاسدة وان فسادها أثبته المرشدون الزراعيون وقال ان الأرض لم تحضر حتى اللحظة في المشروع بسبب نقص الوقود.

ومن جانبه نفى الوزير الصادق فضل الله فساد المبيدات وقال أنها تخضع لرقابة في جميع المعابر التي تدخل خلالها. وقال أن الوزارة سلمت جميع المزارعين في جنوب سنار والقضارف وغيرها حصصهم من الجازولين للزراعة حسب توجيهات النائب الأول الذي دعا لمنح الجازولين للزراعة الأولوية. وأشار لصدور توجيهات للولاة والوزراء والمعتمدين بعدم التصرف في الجاز المخصص للموسم. وأشار  (رغم الذي حدث ظهرت هنات هنا وهناك).

وأشار الى أن عدد الكراكات العاملة في نظافة مشروع الجزيرة ارتفعت من 43 كراكة ري (294).

وأشار الوزير في البيان الذي دفع به للبرلمان الى أن إنتاج البلاد من الذرة تناقص من 4,6 مليون طن إلي 4 مليون طن وانخفض كذلك إنتاج الفول السوداني من 1826 طن إلى 1603 ألف طن.

وحول محصول القمح قال ان المساحات المطلوبة لم تتحقق رغم إعلان الدولة الأسعار التشجيعية.

وقال ان إجمالي المساحة التي زرعت بلغت 479 ألف فدان بنقصان 27%.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة