السبت, 25 يناير 2020 00:29 مساءً 0 336 0
كلام أهل البيوت
كلام أهل البيوت

 

ارتفاع الأسعار وعدم الرقابة

نقبل بلا جدال ان ترتفع اسعار السلع المستوردة مع ارتفاع سعر الدولار  ما عدا السلع التي يتم استيرادها بالدولار الذي تدعمه الدولة مثل الادوية وهذه السلع بمقدورنا الاستغناء عنها الحلويات والالبان البدرة والساردين والتونا المربة والجبنة وغيرها من المعلبات  وشوية اشياء لا تنقص من الوجبة السودانية شئ ولو اوقفنا تهريب السكر والفول المصري وزيت الفول والبصل الذي ينتج في السودان ويصدر للعالم بالعملات الصعبة من إثيوبيا بعد ان يباع علي الحدود بالعملة السودانية المهربة او المزورة كما يصدر الصمغ العربي من دول الجوار بعد معالجات اولية وإعادة تعبئة للعالم بالعملة الصعبة .
ارتفاع الاسعار في بعض السلع لا يحتاج الا لمراقبة وضبط للأسواق وملاحقة التجار الذين يتجاوزون حدود الأرباح القانونية خاصة في السلع مثل السكر والزيوت والدقيق  وتترك بقية السلع للعرض والطلب .
بعض التجار يقومون بتخزين السلع لخلق الندرة ومن ثم رفع الأسعار الرقابة المستمرة علي تجار الجملة والقطاعي إضافة لدور المواطن الذي يعتبر دورا سلبيا تجاه رفع الأسعار ويساعد جشع التجار لقبوله بأي سعر .
من الأهمية بمكان عودة الجمعيات التعاونية في الاحياء لتوفير السلع الضرورية بسعرها الحقيقي ولمحاربة المغالاة في أسعار السلع.
من ناحية أخرى يجب إيقاف استيراد كثير من السلع والمعلبات التي لن تؤثر علي وجبات المواطن العادي وكل الذي وقع علينا بسبب ما يعرف بتحرير الاقتصاد الذي جاء في غير وقته لشعب فقير تصل نسبة الفقر فيه الي ٦٥ بالمائة واغلب شبابه بدون عمل الله يجازي من كان السبب.
نكتب بس  محمد مبروك محمد احمد

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

مسئول أول
المدير العام
مسئول الموقع

شارك وارسل تعليق

أخبار مقترحة

بلوك المقالات

الأخبار

الصور

الصوتيات

اعلانات اخبار اليوم