منذ 6 يوم 0 1 0
صناعة السيراميك مربوطة بتوفر الوقود رغم أن 80% من خاماته سودانية
صناعة السيراميك مربوطة بتوفر الوقود رغم أن 80% من خاماته سودانية

بعد أن وصل سعر المتر منه إلى 340 جنيهاً

الخرطوم: قمر فضل الله
كشفت جولة لـ(أخبار اليوم) داخل عدد من محال بيع السيراميك عن ارتفاع كبير في الأسعار، حيث قفز سعر المتر إلى مبلغ 340 جنيهاً من واقع 16 قبل سبعة أعوام، وعزا التجار هذه القفزة إلى شح الوقود وعدم توفر الطاقة الكافية للإنتاج.
وقال الأستاذ صليب امبسخروان إبراهيم مدير مصنع سالومي إن عدم وجود الطاقة من جازولين وغلاء أسعار الكهرباء من الأسباب الرئيسة في ارتفاع أسعار السيراميك، مؤكداً أن 80% من الخامات المستخدمة في إنتاجه وطنية و20% فقط مستوردة، وأوضح أن الإنتاج يعتمد على غاز الطبخ ذي التكلفة العالية بجانب الكهرباء، وأضاف أن انتشار ثقافة السيراميك واقتحامها للبيوت والمؤسسات والمدارس خلقت سوقاً جيدة حيث لا توجد أي مشكلات في عملية التسويق.
وتوقع مدير مصنع سالومي مستقبلاً جيداً لصناعة السيراميك بالبلاد، مؤكداً أنه بتوفير الطاقة وإنتاج الغاز  سيحتل السودان المرتبة الأولى في تصدير السيراميك إلى دول الجوار الإفريقي ويكون داعماً أساسياً في جلب العملات الحرة للبلاد.
وأرجع صليب تذبذب الأسعار في الآونة الأخيرة إلى عدم استقرار صرف الدولار والاعتماد على العمالة الأجنبية، وقال إن هذه الصناعة مازال عمرها قصيراً  والعمل بها شاق للغاية لذا لا يفضل السودانيون العمل بها، لأن الإنتاج يتم في درجات حرارة عالية جداً عبر الأفران لذلك تستعين المصانع بالعمالة الأجنبية.
وأشار إلى الفرق الكبير في أسعار السيراميك المستوردة خاصة المصري الذي تقل أسعاره ويجد سوقاً وسط محدودي الدخل من المواطنين، عازياً ذلك إلى رخص سعر الكهرباء والغاز بمصر، مؤكداً أن الخامات الوطنية الموجود بالسودان تكفي للإنتاج لمئات السنوات إلا أن المشكلة الأساسية تتمثل في توفير الطاقة.  
وقال صليب إن مصنع سالومي يعتبر الثاني بالبلاد وبدأ العمل منذ العام 2006 بخط إنتاج واحد والآن يعمل بثلاثة خطوط عملت على مضاعفة الإنتاج، وهو شراكة سودانية أجنيه عملت على تحقيق شعار الدولة باستقطاب المستثمرين.
وأوضح أن المصنع ينتج البورسلين ومختلف أنواع بلاط الأرضيات والحوائط ويعمل بجودة عالية وعليه طلب كبير ومرغوب لدى المهندسين والمقاولين والمستشارين.
وشكا من صعوبة المنافسة في سوق السيراميك، وحذر من استمرار أزمة الوقود بالبلاد مبيناً أنها تؤدي إلى زيادة الأسعار وقلة الإنتاج.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة