الجمعة, 05 أكتوبر 2018 07:35 مساءً 0 1 0
الأنداية وعوج الدرب
الأنداية وعوج الدرب

نقاط عبور

صديق الحلو

الأنداية وعوج الدرب

 رواية الأنداية قصة الاقنان والعبيد ل صلاح البشير،  الحوار فيها باللغة الدارجية. طازج ودسم. أضاف للرواية حيوية بائنة. تدور أحداث الرواية في حوش شمال السودان. تحدثت عن المسكوت عنه. بيع الرقيق الآتي من مناطق اخرى. ابن العمدة. يرفض ذلك. مما يجعل والده العمدة أن يدخله السجن. درس ابن العمدة علوم الدين الإسلامي بالخارج. حيث أن التاريخ لايابه بالناس كلهم ولايعني إلا بالذين يصنعونه. لا الذين يمرون عليه مرور الكرام. وصنع تاريخ الحوش. ودالعمدة رافض لمسألة العبيد والخدم والسراري والانداية. وجد مقاومة عنيفة من أهل الحوش. كان أهل الحوش يفاخرون بخدرتهم كما قالت أمه : خدرتنا دي زيها مافي لانحن حلب متوركين ولاخدم زرق. الأنداية لصلاح البشير رواية مدهشة كلاسيكية في مساراتها. تعرضت للمسكوت عنه. استرقاق الرقيق وبيعه وعالم الاندايات وما يموج فيه من حركة. وثقت لأيام سود من تاريخ السودان. تصلح أن تصور فلما. حتي يكشف المستور عنه ويتم الاعتذار عليه. رواية فيها كمية من الخيال والفانتازيا والخرافات. رواية الشخصية أعطت للمهمشين دورا. الأعرج وصاحبة الأنداية وتاج الملوك. صاحبة الانداية كبنت مجذوب في موسم الهجرة. والأعرج كبخيت الأعرج في عرس الزين. والانداية مركز الكون للحوش. كثير من المؤامرات حيكت ولكنها انتهت جميعا بانتصار ود العمدة . وبانتصاره أطل عهد جديد يتساوي الناس فيه في الحرية والحقوق.
رواية سودانية بامتياز تخاطب الراهن وتستشرف المستقبل بالاتعاظ من الماضي. الدراما فيها عالية. والأحداث حيوية ومتحركة. الروائي صلاح البشير خبرة كبيرة وقامة لايستهان بها في الحكي والسرد. أصدر ستة روايات ومجموعتين قصصيتين ولديه مخطوطات تحت الطبع. وباصداره لروايته الأنداية شق له طريقا في مسيرة السرد بالسودان.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير