الجمعة, 03 يوليو 2020 11:47 مساءً 0 2 0
بيان مساندة وتحذير من حركة جيش تحرير السودان بشأن إعتصام نيرتتي السلمي
بيان مساندة وتحذير من حركة جيش تحرير السودان بشأن إعتصام نيرتتي السلمي

التحية والوقوف إجلالا لمنفذي إعتصام مدينة نيرتتي من شيوخ ومرأة وشباب مقاومة الذين ضربوا مثلا حضاريا في التعبير السلمي عن المطالب الشعبية الملحة التي ظللنا نطالب بها وعلى رأسها تحقيق الأمن لشعبنا .

 تنفيذ إعتصام نيرتتي بهذا الأسلوب السلمي والمتحضر يعتبر رسالة واضحة للسلطة الإنتقالية التي تجاهلت الأولويات الضرورية التي ترتبط بحياة المواطن وسلامته بل أسقطت مطلب الامن من ملفات التفاوض الجاري في جوبا وحرصت على الإهتمام بمحاصصة السلطة على حساب قضايا ومطالب شعبنا الجوهرية .
ومن هنا نؤكد لجماهير شعبنا الآتي  :

أولا : حركة/ جيش تحرير السودان تساند إستمرار إعتصام نيرتتي السلمي وحتى تحقيق كآفة المطالب وعلى رأسها تحقيق أمن المواطن الذي يعتبر المدخل الوحيد لصناعة السلام في دارفور والسودان .

ثانيا : نحذر أذيال النظام البائد من التسلل لساحة الإعتصام عبر خدعة تقديم الدعم العيني للإنحراف بالإعتصام عن إهدافه المعلنة .

ثالثا : على سكان المدن والقرى المجاورة وجميع مناطق دارفور  الدعم العاجل والمساندة مع الإلتزام بالإشتراطات الصحية .
 
رابعا : حركة/ جيش تحرير السودان تناشد بشدة ضرورة البدء في تنفيذ إعتصامات سلمية مماثلة لإعتصام نيرتتي في جميع مدن وقرى دارفور وفي معسكرات النازحين بالإقليم كحق دستوري للمطالبة بالأمن وبالحقوق المشروعة عبر سلام شامل وحقيقي تخاطب جذور الأزمة  وفقا للمعايير والضمانات الدولية .

أحمد إبراهيم يوسف ( كازيسكي )
رئيس حركة/ جيش تحرير السودان

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

اعلانات اخبار اليوم