الثلاثاء, 22 سبتمبر 2020 05:33 مساءً 0 119 0
الدفاع بمحكمة البشير يطلب بتنحي أحد القضاة بتهمة التحيز
الدفاع بمحكمة البشير يطلب بتنحي أحد القضاة بتهمة التحيز

اتهم محامي هيئة الدفاع بارود صندل رجب بمحكمة الرئيس المخلوع عمر البشير ،  أحد قضاة المحكمة ضد المتهمين  بالتحيز وطالب المحكمة بتنحي القاضي المعني، وفقا بما جرى عليه العمل في المحاكم السودانية. 

 و قرر قاضي المحكمة مولانا عصام الدين محمد إبراهيم، رفع الجلسة إلى يوم الثلاثاء الموافق 6 اكتوبر القادم، موضحاً بأن جلسة اليوم جلسة إجرائية لحين تهيئة قاعة أكبر تسع الجميع وفقا لشروط التباعد الاجتماعي وأضاف :" المحكمة لا تجبر أحد على أن يعمل في بيئة تصيبه بالمرض".

واستمعت المحكمة لتعقيب من محامي الدفاع بارود صندل رجب رداً على الاتهام، ملخصاً التعقيب في ثلاث نقاط الأولى تتعلق باختصاص وشرعية المحكمة باعتبارها محكمة جنائية خاصة وأن الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية لسنة 2019 اغلقت باب المحاكم الخاصة تماما ، مضيفا أن كل شخص يقف أمام قاضيه الطبيعي العادي، والثانية أن المادة(6)ح من قانون الاجراءات الجنائية لسنة 1991 اعطت الحق لرئيس القضاء لتشكيل محاكم خاصة وبالتالي فإن النص غير دستوري ولا يعمل به وفقا لأحكام المادة (3) من الوثيقة الدستورية وهي القانون الأعلى والثالثة تتعلق بأحد عضوي المحكمة  ويشهد الدفاع بعلمهم ونزاهتهم وخبرتهم  الا ان القاضي المذكور كان متواجدا أمام القيادة العامة أبان الثورة المجيدة وكان يهتف قائلا: " أي كوز ندوسو دوس" وأضاف بأن: "من أمثلهم  انا من كبار الكيزان والمؤسسين للحركة الإسلامية" وبالتالي فإنهم يشعرون بأنه متحيز ضدهم وأن ذلك يكفي لتنحيته عملا بما جرى عليه العمل في المحاكم السودانية وانضم إلى طلب المحامي بارود عدد من محامي هيئة الدفاع الذين قدموا طلباتهم شفاهة.

وأضاف محامي الدفاع أبوبكر عبد الرازق بأن قضايا الاختصاص تتعلق بالنظام العام وهي قضايا ذات قواعد مكملة مطالبا المكمة بالفصل في هذا الطلب ابتداء ومن ثم تتأهل المحكمة  لمولاة السير في إجراءاتها.

وعقب محامي الدفاع عبد العزيز علي سيد أحمد إنابة عن المتهم عثمان عبد الله  بالرد على الطلب المقدم بشطب الدعوى للتقادم ملخصا التعقيب في جواز الدفع بالتقادم استنادا على أراء الفقهاء والسوابق القضائية والاستناد على مبدأ القانون الأصلح للمتهم والجريمة المؤقتة والجريمة المستمرة غير المؤقتة استنادا على أراء الفقهاء والسوابق القضائية وانضم للطلب عدد من محامي هيئة الدفاع.

 ودفع قاضي المحكمة بعدم تمثيل المتهم الهارب صديق فضل مشيرا إلى أن المتهم لم يتم القبض عليه لاخفاء نفسه والحيلولة دون الظهور أمام المحكمة وأضاف بإعلان المتهمين الهاربين كافة بالصحف للمثول أمام المحكمة.

  تجدر الإشارة إلى الرئيس المخلوع  عمر البشير و27 من رموز الإسلاميين، المتهمين في قضية الانقلاب العسكري في العام 1989 يمثلون الان امام المحكمة التي تعقد جلساتها بالخرطوم.

وتضم هيئة الدفاع عن المتهمين محامين من قيادات النظام المعزول في حزبي المؤتمر الوطني (المنحل) وحزب المؤتمر الشعبي، من بينهم محمد الحسن الأمين، وكمال عمر عبد السلام، وبارود صندل، إلى جانب وزير العدل الأسبق، عبد الباسط سبدرات، الذي يترافع عن الرئيس المعزول، ونائبه الأسبق علي عثمان محمد طه.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

اعلانات اخبار اليوم