الأثنين, 28 مارس 2022 05:07 مساءً 0 317 0
احمدعثمان حمزة: مياه الخرطوم خالية من الملوثات وتخضع للفحص المعملي
احمدعثمان حمزة: مياه الخرطوم خالية من الملوثات وتخضع للفحص المعملي

الخرطوم :عمر الجاك

أكد والي الخرطوم المكلف الاستاذ أحمد عثمان حمزة ان حكومة الولاية اعتمدت ١٢ مشروعاً لحصاد مياه الأمطار ضمن موازنة العام ٢٠٢٢م ضمن خطة طويلة الاجل لتوفير مياه الشرب فى المناطق الطرفية والريفية  ولأغراض الزراعة والرعي وبعث والي الخرطوم برسائل تطمينية للمواطن أكد فيها خلو مياه الشرب من الملوثات.

وقطع  بأن المياه المنتجة من المصادر النيلية والجوفية تخضع للفحص المعملى الدقيق داخل معامل الهيئة وخارجها لضمان سلامة مياه الشرب وصحة المواطن.

جاء ذلك لدى  مخاطبته صباح امس بكلية الهندسة جامعة الخرطوم الجلسة الافتتاحية لورشة المياه الجوفية والوديان التى نظمتها وزارة الرى بالتعاون مع المكتب الإقليمي للمياه الجوفية والوديان بولاية الخرطوم تحت شعار ( معاً من أجل مورد جولة آمن ) بحضور وزير الرى والموارد المائية المهندس ضو البيت عبدالرحمن وعميد كلية الهندسة وعدد من الباحثين والمهتمين بقضايا المياه. وأوضح والي الخرطوم  أن توفير المياه لكل مواطن فى منزله من أولويات حكومته رغم التحديات الاقتصادية وارتفاع تكلفة الإنتاج التى تضاعفت بكثير مقارنة مع  ما يدفعه المشتركين لفاتورة المياه ودعا الوالى الورشة الخروج بتوصيات تعمل على المحافظة على المياه الجوفية من خلال تطبيق القوانين وإيجاد الحلول العلمية  لزيادة المخزون الاستراتيجى من المياه بالإضاف لوضع حد لظاهرة لحفر آبار السايفون دون الإلتزام بالاشتراطات المطلوبة.

وزير الري والموارد المائية المهندس ضو البيت عبدالرحمن قال ان هنالك تنسيق بين الوزارة والولايات بغرض الحفاظ  على المياه الجوفية والاستفادة من الأمطار لزيادة مخزون المياه الجوفية والتوسع فى السدود وأشار الوزير لأهمية مثل هذه الورش التى تخرج بتوصيات لحفظ حق الاجيال القادمة من المياه واكد استعداد وزارته وعبر مكاتب المياه الجوفية والإدارات المتخصصة لتقديم الدراسات الفنية للولايات بغرض الحافظ على مصادر المياه واستغلالها فى الاغراض المخصصة لها وترشيد إستخدامها. وكيل وزارة العدل مولانا هويدا عوض طالبت بأحكام حلقات التنسيق بين الولايات والمركز فيما يتعلق بالقوانين الخاصة بالمياه وقالت أن وزارة العدل بها الكثير من التشريعات الكفيلة بالمحافظة على مصادر المياه . مدير المكتب الإقليمي بولاية الخرطوم قال ان الولاية تعتمد على الآبار الجوفية لتوفير المياه لحوالي  ٥٥% من سكان الولاية مما يشكل خطر على مخزون المياه الجوفية بالولاية وقال ان  الورشة تبحث في  إيجاد الحلول العملية من خلال مناقشة عدد من الاوراق اعدت بواسطة خبراء فى مجال المياه من اهمها ورقة استغلال موارد المياه الجوفية وورقة مياه الاودية والخيران الموسمية (الفوائد والمخاطر) بالاضافة لورقة التلوث (الحلول والبدائل) وورقة حول الرؤية القانونية للتشريعات المنظمة للمياه الجوفية.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

akhbar elyoum
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

بلوك المقالات

الأخبار

الصور

الصوتيات

اعلانات اخبار اليوم